منوعات

حسن الخاتمة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا أختكم غزلان في البداية مبروك عليكم شهر رمضان حبيباتي في الله شاهدت هذا المقطع المؤثر فأحببت أن أشاركه معكم أنظرو إلى حسن خاتمة هذه المرأة العفيفة ماتت وزوجها راض عليها وماتت بحجابها الكامل لا يرى منها شيئ أين نحن من هذه الأخت لم تتخلى عن حجابها في أصعب وقت فما بال فتيات هذا العصرأترككم مع مشاهدة الفيديو نسأل الله حسن الخاتمة



قال  الله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ
يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا} (59) سورة الأحزاب يقول الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمة الله- : أمر الله- سبحانة وتعالى- جميع نساء المؤمنين بإدناء جلابيبهن على محاسنهن من الشعور والوجه وغير ذلك حتى يعرفن بالعفة.

ترك تعليق

error: المعذرة